kfhrad
الصفحة الرئيسية أضف للمفضلة خريطة الموقع راسلنا طباعة الصفحة ENGLISH VERSION
kfhrad
شرح طرق الفحص ..







وهو تقييم أشعاعي للأمعاء الغليظة ويعرف أيضاً بالقولون. وهو يحتوي على القولون الصاعد، القولون المستعرض، والقولون النازل في الجانب الأيسر، والمستقيم، كما يمكن رواية الزائدة الدودية إذا كانت موجودة. وأيضاً جزء من الأمعاء الدقيقة يمكن إظهاره، حبث يتم بأمرار كمية قليلة محكمة من الأشعة عبر الجسم ويتم تسجيله انعكاسات الظلال الناتجة في فلم. معظم الناس معتادون على الأفلام العادية التي تظهر صور ثابتة للأمعاء الداخلية للجسم،
 طريقة أخرى تستعمل الأشعة وتظهر الأعضاء الداخلية للجسم وهي توادي وظائفها ويعرف هذا النوع من الفحص بالتنظير الشعاعي، بالرغم من أن الصور الأشعاعية  مفيدة في توضيح الجزء الأسفل من الجهاز الهضمي ألا أن التنظير الشعاعي الديناميكي هو أفضل طريقة لتوضيح الحركات الانسداية للفضلات عبر الجزء الأسفل للجهاز الهضمي.

ما هي الحالات التي تستدعى طلب هذا النوع من الفحوص؟
الطبيب المناوب يطلب عمل فحص الجهاز الهضمي السفلي بالباريوم لتشخيص حالات القرح، الأورام الحميدة، الأورام الخبيثة، أو أي دواعي أخرى، هذا الفحص يجري عادة للأشخاص الذين يعانون الإسهال المزمن، وجود دم في البراز، إمساك، قولون عصبي، فقدان الوزن غير معروف الأسباب تغيير في حركة الأمعاء،
 صور الأمعاء بالباريوم أيضاً تستخدم في تشخيص حالات التهابات الأمعاء ومجموعة أخرى من الأمراض منها مرض كرون والتهاب القولون التقرحي.

كيف يتم التحضير للفحص
على المريض أن يخبر طبيبه المعالج عن أي أمراض قبل وقت قريب أو أي حالة طبية أو أي حساسية ضد الأدوية، النساء يجب عليهن أخبار أما الطبيب المعالج أو فني الأشعة عن أي حمل محتمل.
الطبيب المعالج سيخبر المريض بتعليمات الفحص وكيفية التحضير له، قبل يوم من الفحص يطلب من المريض الصيام ويسمح بتناول السوائل مثل العصائر، الشاي، القهوة التركية، ويمتنع عن تناول مشتقات الألبان، بعد منتصف الليل يمنع تناول أي شيء بالفم، ربما يطلب من المريض تناول مسهلات واستعمال حقن شرجية قبل وقت قصير من الفحص، فقط اتبع تعليمات طبيبك، يسمح بتناول الأدوية المسكنه مع كمية قليلة من الماء.
بمجرد وصول المريض إلى قسم الأشعة يطلب منه خلع ملابسه ولبس مريول خاص وإزالة كل الزينة والنظارات وأي شيء معدني يمكن أن يؤثر على الفحص.

ما هو شكل الجهاز المستخدم في الفحص؟

الجهاز المستخدم في معظم حالات فحص الجهاز الهضمي السفلي يتكون من طاولة مسطحة، وجهاز متحرك فوق الطاولة يرسل صور حية حقيقية إلى شاشة تلفزيونية
 عدد من الصور الثابتة يتم أخذها عن طريق أخصائي الأشعة أو فنئي الأشعة، يمكن تحريك طاولة الفحص وأمالتها، ويوجد بها درج يحتوي على لوح تألقى يقوم بالتفاط الصور وإرسالها إلى جهاز تلفزيوني ليتم عرضها.

كيف يتم عمل الفحص؟
يتم أمرار كمية صغير يتحكم بها أخصائي الأشعة عبر الجسم تمتص انسجة الجسم المختلفة مثل العظام، الأوعية الدموية، العضلات والأنسجة العادية الأشعة بدرجات متفاوتة وعندما يعرض فلم حساس لهذه الأشعة الناتجة يتم الحصول على صور مفصلة عن البطن.
الأنسجة المكونة للجهاز الهضمي السفلي متماثلة لذا يجب أعطاء المريض وسيط تباين لإظهار معلومات عن الجزء الداخلي للقولون
 الباريوم السائل وهو كثيف ولا يمكن امتصاصه هو وسيط التباين الذي يدخل إلى القولون عن طريقه أنبوبة شرجية، يقوم الباريوم بطلأ جدران القولون ويعطي صور واضحة.

كيف يتم عمل الفحص؟

فحص الجهاز الهضمي السفلي غالباً تتم على المرضى غير المنومين يوضح فنئي الأشعة أو أخصائي الأشعة الفحص للمريض وحالات قليلة من موانع الفحص يمكن ملاحظتها يوضع المريض على طاولة الفحص ويتم أخذ فلم مبدئي له، للتأكد من التحضير الجيد، ويقوم أما أخصائي الأشعة أو فني الأشعة بإدخال الباريوم السائل عبر المستقيم عبر أنبوب وأحياناً يضاف الهواء للفحص للمساعدة في طلاء جدران القولون بالباريوم
 في بعض الحالات يفضل أخصائي الأشعة استخدام ماء وسيط تباين من مركبات الأيودين بدلاً عن الباريوم، ويتم أخذ الصور في هذه الأثناء.
يتم تحريك المريض في أوضاع مختلفة حتى يتمكن أخصائي الأشعة من أخذ صور للقولون من زوايا مختلفة، بعض الأجهزة تترك المريض في وضع واحد دون تحريكه ويتابع أخصائي الأشعة تفريغ الباريوم من القولون، ويطلب أوضاع خاصة لمراقبة الانسدادات.
بمجرد انتهاء الفحص معظم الباريوم السائل يرجع إلى كيس ويرسل المريض إلى دورة المياه لإخراج بقية الباريوم والهواء، وأحياناً يأخذ الفنني صوراً بعد التفريغ لمساعدة أخصائي الأشعة على تقييم القولون بعد التفريغ، ويترك المريض ليذهب،    فحص الجهاز الهضمي السفلي يستغرق ما بين 30- 60 دقيقة.

ماذا أشعر أثناء الفحص؟
في أثناء ملأ القولون بالباريوم السائل يشعر المريض بالرغبة في تفريغ الأمعاء كما يشعر بغضط في البطن، وأحياناً انقباضات، هذا شعور غالب لدى معظم المرضى وعادة ما يتحمل المريض هذه المضايقات، إذا كان المريض يعاني من مشكلة يجب عليه أن يخبر فني الأشعة.
في أثناء التصوير يطلب من المريض أحياناً التقلب من جانب إلى آخر، ويثبت في أوضاع مختلفة، وأحياناً يضغط على البطن مع الباريوم والهواء داخل القولون، وأحياناً يتم وضع طاولة الأشعة في الوضع الواقف.
يمكن للمريض العودة لتناول وجباته العادية فور انتهاء الفحص، يكون لون البراز أبيضاً في أثناء محاولة الجسم التخلص من الباريوم، يشجع المريض لأخذ جرعات زائدة من السوائل للأربع وعشرين ساعة التي تلى الفحص، بعض المرضى يعانون من الإمساك بعد فحص القولون بالباريوم، إذا لم يتبرز المريض أو يخرج الهواء لمدة يومين عقب فحص القولون بالباريوم عليه مراجعة طبيبه، ربما يحتاج المريض إلى حقنة شرجية أو مادة ملينة للمساعدة في إخراج الباريوم والطبيب المعالج يحدد الحل المناسب لهذه المشكلة.

من الذي يقوم بكتابة التقرير، وكيف يمكن للمريض الحصول عليه؟

يقوم أخصائي الأشعة وهو طبيب له خبره في قراءة وتحليل صورة الأشعة بكتابة التقرير وإرساله إلى الطبيب المعالج، ويمكن للمريض الحصول على النتائج من طبيبه المعالج، التقنية الحديثة مكنت من نشر النتائج والصور على شبكة الإنترنت.

ما هي مميزات ومضاعفات فحص الأمعاء السفلي بالباريوم؟
1- المميزات:
هذا النوع من الفحص يزود بمعلومات تساعد الأطباء في تشخيص ومعالجة حالات من القرحة إلى السرطان.
2- هذا النوع من الفحص لا تستخدم فيه الحقن أو الجراحة كما أنه اقل الفحوصات مضاعفات.
3- يمكن للمريض العودة لحياته الطبيعية فور انتهاء الفحص.
4- الفحص سريع ويستطيع المريض تحمُّله.
5- هذا الفحص يغني عن فحوصات تستخدم فيها الجراحة أو المناظير.
2- المضاعفات:
1- يمكن للباريوم أن يتسرب عبرثقب في جدار القولون إلى الأنسجة حول الجهاز الهضمي السفلي مما يتسبب في التهابات في الأنسجة.
2- أحياناً يتسبب الباريوم في انسداد الأمعاء.
3- كمية الأشعة التي يتعرض لها المريض جراء هذا الفحص تساوي 4 ملي سيفرت وتساوي ما يتعرض له الشخص العادي للأشعة من الطبيعة لمدة 16 شهراً.
4- النساء يجب عليهن إبلاغ الطبيب المعالج أو فنئي الأشعة عن أي حمل.

يمكن تقليل مخاطر التعرض للأشعاع بالآتي:
1- يجب الاهتمام بتطبيق أقصى قواعد السلامة بالتوجيه الدقيق لأشعة التنظير.
2- استخدام أفلام ذات سرعة عالية لتقليل الأشعة.
3- استخدام القواعد المتبعة للمتظمات العالمية والمحلية للوقاية من الأشعاع.
4- استخدام أجهزة أشعة حديثة يستطيع توجيه الأشعة بأحكام وبالتالي يتم تقليل الأشعة المتناثرة على أجزاء الجسم التي ليست مشموله بالفحص.
ما هي موانع إجراء فحص الجهاز الهضمي السفلي بالباريوم
لا يجري هذا الفحص على المريض الذي يعاني من ألم في البطن أو ذلك الذي أخذت له عينة من القولون. إذا كان هنالك احتمال وجود ثقب يستخدم محلول يحتوي على وسيط تباين من الأيودين.
لا يجري هذا الفحص للمرأة الحامل.



مــواضـيــع مـهـمـة





© 2007-2010 مستشفى الملك فهد بالمدينة المنورة - قسم الأشعة
المملكة العربية السعودية - المدينه المنورة
info@kfhrad.com بريد إلكتروني

Powered by Besanet.net
zend